الطلاق الأغلى في التاريخ

أنهي قضاء سياتل تسوية الطلاق الأغلى في التاريخ، بين مؤسس شركة “أمازون” جيف بيزوس، وطليقته ماكنزي بيزوس التي ستستحوذ بهذه “الصفقة” على زهاء 38.3 مليار دولار من أسهم “أمازون”.

وكان الزوجان قد نشرا في يناير الماضي بيانا مشتركا على “تويتر” أعلنا فيه نيتهما الطلاق، مما أثار جدلا كبيرا حول مستقبل شركة التجارة الإلكترونية الأكبر في العالم.
وأعلنت شركة “أمازون” في أبريل المنصرم أنها ستدفع 4% من حصة الشركة لماكينزي بيزوس لتسوية الطلاق

وقالت ماكينزي إنها ستتبرع بنصف ثروتها لمنظمات خيرية حتى تنضم لحملة “تعهد العطاء” التي أعلن عنها الملياردير وارن بافت ومؤسس شركة “مايكروسوفت” بيل غيتس سنة 2010.

وسيبقى جيف بيزوس الرجل الأغنى في العالم، رغم منحه طليقته هذا المبلغ، ليحتفظ بثروة تقدر بـ118 مليار دولار.

المصدر: “رويترز”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *