لعبه (بابجى)الخطيره

كتبت/سمر سمير

لعبة «بابجي» تقتل محمد ذات الاثني عشر عام في بورسعيد

استقبلت مستشفي السلام ب بورسعيد أمس الاثنين 28 سبتمبر،جثة الطفل “محمد سامح سلام”،جثة هامدة،وتبين من توضيح أسرته أنه تعرض لضغط عصبي بسبب لعبة “بابجي”،

وأضحت أسرة الطفل محمد البالغ من العمر 12 عام،انهم وجدوه ملقي على الأرض وبجواره هاتفه المحمول،ولعبة “بابجي”هي المتبقية،

اظن اهل محمد انه نائم،حملوه الي مستشفي السلام الذي تبين من الكشف المبدئي،ان سبب الوفاة سكته قلبية،تم وضع الطفل بمشرحة المستشفي لحين صدور تقرير الطبيب الشرعى،

حرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق،وتم وضع الجثة بمشرحة المستشفي لحين صدور تقرير الطبيب الشرعى النهائي و الوقوف على أسباب الوفاة وصدور تصريح الدفن.

اترك تعليقاً