3أطفال مجرمين يحرقون طفل ب المنوفيه

كتبت/سمر سمير

احمد عبد العظيم يعمل في جمع الكراتين،من صناديق القمامة،لديه 3 فتيات و ولد،يسكن بمنطقة السادات بمحافظة المنوفية،

يجمع الكراتين ليوفر قوت يومه،نجله “محمد” يبلغ من العمر 10 اعوام بالصف الثالث الابتدائي،يتعرض دائما للتنمر بسبب مهنة والده،

ذات يوم خرج الي الشارع ليلعب مع الصغار الذين في عمره،حملوه 3 اشقياء و وضعوه داخل صندوق قمامة أخذ يصرخ حتي اخرجه الماره،

منذ أيام طلب من والدته جنيه ليشتري الحلوه،وخرج وتأخر، ذهبت اخته فاطمه تبحث عنه إذ به يجري في الشارع والنار تأكل في جسده النحيل،

هولاء المجرمين الأطفال القوه عليه طبق ملئ بالبنزين مشتعل،اضرم النار في جسده،شاهده احد شباب المنطقة وأسرع الي إنقاذه ولكن نسبة حروقه بلغت 60%،

تم نقله إلى مستشفي السادات،ومنها الي مستشفي الحروق الجامعي بالمنوفية،وإجراء عدة عمليات ترقيع وتنظيف للجلد وكحت،وتبرع له والده وعمه بالجلد،وشباب منطقته تبرعوا بالدم،

ومازال تحت الملاحظة والرعاية الصحية،ويطلب الطفل محمد من والدته و هو تحت تأثير البنج ان لا تترك حقه من هولاء المجرمين.

اترك تعليقاً