تجهيزات بمجلس الشورى سابقآ استعدادا لاستقبال مجلس الشيوخ

كتبت/ شيماء أبو زيد

يترقب الشعب المصرى تشكيل وانعقاد أول مجلس شيوخ بعد التعديلات الدستورية الأخيرة التى أعادت الغرفة الثانية للبرلمان تحت مسمى “مجلس الشيوخ”، الذى كان مسماه سابقا “مجلس الشورى” وألغاه دستور 2014، ويعود بعد غياب نحو 7 سنوات باسم “مجلس الشيوخ.

وفى ظل قرب إجراء جولة الإعادة لانتخابات مجلس الشيوخ، يجرى حاليا إجراء بعض التجهيزات فى قاعة مجلس الشيوخ “الشورى سابقا”، لتجهيزها وإجراء بعض التطويرات فيها، بالإضافة إلى تجهيز مبنى مجلس الشيوخ “الشورى سابقا”، الذى أصبح تابعا لمجلس النواب بعد دستور 2014، ولكن عاد مرة أخرى ليكون تابعا لـ”الشيوخ” لتنعقد فيه جلسات المجلس واجتماعات لجأنه، حيث يتم حاليا تجهيز القاعات والمكاتب التى تتبع مجلس الشيوخ، ليكون المبنى جاهزا لاستقبال أعضاء المجلس بتشكيله الجديد بعد الانتهاء من الانتخابات وإعلان النتائج الرسمية.

وبدأ مجلس النواب فى إخلاء بعض المكاتب والقاعات بمبنى “الشورى سابقا” ليتم تجهيزها لمجلس الشيوخ، حيث بدأ إخلاء مقار مكاتب الهيئات البرلمانية للأحزاب الممثلة فى مجلس النواب.

ومن المقرر التصويت فى جولة الإعادة لانتخابات مجلس الشيوخ، بالخارج يومى 6 و7 سبتمبر لمن سجل بياناته على موقع الهيئة الوطنية خلال ألفترة من 25 وحتى 31 يوليو الماضي، ويجرى التصويت فى جولة الإعادة بالداخل يومى 8 و9 سبتمبر، وستعلن النتيجة النهائية ونشرها فى موعد أقصاه 16 سبتمبر.

بحسب التوقيت المحلى لكل دولة، بحيث تتوقف ممارسة الدعاية وبدء فترة الصمت الآنتخابى قبل يوم وأحد من الاقتراع فى الخارج

اترك تعليقاً