«العثور على الحرية».. سيرة ذاتيه تكشف: الأمير هاري لم يكن سعيدًا في حياته

كتبت/سمرسمير

“الحقيقة هي أن الأمير هاري كان حزينًا في حياته لفترة طويلة، قرار الانفصال عن العائلة الملكية لم يحدث في يومًا وليلة”.. تفاصيل جديدة في حياة الزوجين اللذين أعلنا مؤخرا انفصالهما عن العائلة الملكية البريطانية، هاري وميجان ماركل.

وفي تقرير نشرته صحيفة الديلي ميل، الخميس 11 مايو، أوضحت أن كتابا جديد بعنوان “العثور على الحرية” من المتوقع أن يكون متاحًا على الإنترنت في شهر أغسطس القادم سيكون بمثابة سيرة ذاته للزوجين، وسيوضح الكثير من المعلومات عن حياتهما حتى قبل الزواج.

وأوضح التقرير ان من بين التفاصيل التي سيتم الكشف عنها داخل الكتاب هو أن قرار الانفصال عن العائلة الملكية البريطانية لم يحدث في يوم وليلة ولم يحدث بسبب ميجان ماركل، لكنه كان قرارا ناقشه ال

وجان قبل إعلان زواجهما رسميًا عدة مرات لان الأمير هاري كان حزينًا في حياته.

وفي تقرير نشرته الصحف البريطانية مارس الماضي، أوضح أنه على الرغم مما نُشر في أعقاب انسحاب الأمير هاري وزوجته ميجان ماركل من أدوارهما داخل العائلة الملكية البريطانية، والتي أشارت بشكل كبير إلى أن ميجان هي صاحبة فكرة الانسحاب والانتقال للعيش في مكان آخر، فقد أعلن مصدر مقرب من الزوجين أن الحقيقة هي أن هاري، دوق ساسكس، هو صاحب الاقتراح وليس العكس.

جدير بالذكر أن الكتاب هو سيرة ذاتية قادمة هاري وميجان ماركل، كتبه كل من كارولين دوراند وأوميد سكوبي. 

اترك تعليقاً