فئران وصراصير بالبيت الأبيض

وكالات

كشفت وثائق أن البيت الأبيض يخضع لاستيطان من كائنات تتجول بحرية في أكثر الأماكن حساسية، منها مقر إقامة الرئيس دونالد ترامب.

وذكرت قناة “إن بي سي 4” أنه طبقا لملفات الصيانة المتعلقة بالبيت الأبيض، فقد تم العثور على صراصير في أربعة أجزاء على الأقل من مقر إقامة الرئيس الأميركي، بينما تحول مكتب كبير موظفي البيت الأبيض جون كيلي إلى مستعمرة للنمل، بحسب ما ذكرته سكاى نيوز.

وبحسب الوثائق، فقد تم اكتشاف فئران تعيش في غرفة العمليات، وهي مركز إدارة الأزمات التابع للرئيس الأميركي، إضافة إلى منطقة تناول الطعام.

وذكرت الوثائق أن مسؤولي البيت الأبيض أرسلوا مئات الطلبات إلى إدارة الخدمات العامة التى تعمل على صيانة البيت الأبيض والمبانى الحكومية الأخرى.

وشملت الطلبات إعادة تصميم مكتب مستشار الأمن القومي أتش آر ماكماستر ومقعد المرحاض الجديد في الحمام الملحق بالمكتب البيضاوي.

كما طلب شون سبايسر السكرتير الصحفى السابق للبيت الأبيض الحصول على أثاث وصور جديدة معلقة فى مكتبه بعد فترة قصيرة من تنصيب ترامب.

وصرح الجنرال بريان ميلر، وهو مفتش سابق بإدارة الخدمات العامة، لـ “إن.بي.سي 4″ :إنها مبان قديمة. نعرف أن المنازل القديمة تحتاج إلى الكثير من الصيانة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *